التعريف

من شأن ارتفاع مستويات السكر في الدم الإضرار بكليتيك، ويؤدي ضرر الكلى غير المشخص إلى مشكلات صحية خطيرة. فقد تصاب بالفشل الكلوي وهو أمر يتطلب غسيل الكلى أو زراعتها للإبقاء عليك حيًا.

غالبا ما يكون تلف الكلية "صامتًا" بمعنى أنك لان تعاني من أية أعراض. لذلك من المهم للغاية الكشف على كليتيك على الأقل مرة في السنة، لأن تشخيص مرض الكلى مبكرًا يعني أن العلاج يمكنه أن يحسن من صحة الكليتين.

 

ماذا سيفعل الطبيب العام؟

أثناء الكشف السنوى على كليتيك سيقوم طبيبك العام بالتالي:

  • إجراء فحص لصحة الكلى (عادة تحليل الدم والبول)
  • قياس ضغط الدم لديك
  • فحص سكر الدم والكوليسترول (فحص الدم)
  • وصف أو تعديل الأدوية إذا لزم الأمر‬
  • إحالتك إلى أخصائي إذا كانت هناك مشكلة خطيرة في وظيفة الكليتان لديك.

كما قد يقوم طبيبك بالتوصية بتغييرات على نمط معيشتك مثلًا على نظامك الغذائي والنشاط المنتظم.

 

ماذا بوسعي أن أفعل؟

  • المواظبة على مواعيدك السنوية مع طبيبك العام، حتى وإن شعرت أنك بخير.
  • تذكر أنك قد لا تشعر بتوعك، حتى لو كان هناك بعض التلف في الكلى.
  • حافظ على مستويات الجلوكوز في الدم ضمن النطاق المستهدف، حيث يساعد ذلك على حماية كليتيك من التلف الناتج عن ارتفاع مستويات الجلوكوز. حتفظ على نشاطك البدني وممارس الرياضة بانتظام.‬
  • تناول الكثير من الفواكه والخضروات، واشرب ماءً كثيرًا وخفض من تناول الملح.
  • اقلع عن التدخين واتصل بخط الإقلاع Quitline على الرقم 137 848.
  • اطلب من طبيبك أن بفحص لك ضغط الدم بانتظام.